طريقة عملنا

فلسفة فريق التحديات

نحن على علم أن نجاح العمل يعتمدعلى فعالية النظام والقوى العاملة على جميع الأصعدة داخل المنظمة ، لذلك نحن ندرك ونقدر قوة التعزيز ونعمل على تنفيذ مجموعة معقدة من الحلول من خلال استخدام منهجيات حديثة لتطويرالإستراتيجية. ولتحقيق هذا الهدف، يملك فريق التحديات الموارد والخبرة المهنية والخلفية لتقديم خدمات متكاملة بدءا من البحوث والدراسات مرورا بتوفير المنتجات والخدمات النهائية،حيث نحول التقنيات الحديثة الى ممارسات فعالة.
فلسفتنا قائمة على تطبيق محاور رئيسية أربعة:

محور التسلية والترفيه

هو الاضافة النوعية التى تتضمن البرامج من أنشطة متعددة يتم تنفيذها بطريقة
مرحة تضفي أجواء من التسلية والترفيه للمشاركين.وهذا المحور يضمن تفاعل
المشاركين بشكل إيجابي ويحقق مفهوم ربط الذاكرة .

محور البعد الحضاري والتاريخي

هو تاكيد ربط الحاضر بالماضي كي نستطيع بناء المستقبل، فمن خلال فهم ومحاكاة التاريخ والتعمق بفلسفة الامم التى عاشت عبر الاف السنين ورثتنا الكثير من المعارف والعلوم الانساتية وما نحن عليه الان بمزيج من الادراك والابداع الذي يقدمة الفريق نستطيع الحصول على افضل البرامج التدريبية مستثمرين الفكر المتوارث عبر العصور .

محور الاستكشاف والمغامرة

هو الحرص على تنفيذ برامجنا في أماكن تتمتع بطبيعة خلابة ليتسنى للمشاركين
الاستفادة من جغرافية المكان عن طريق المغامرة. تعزز هذه البرامج ملامح القيادة كالتعاون بين أفراد الفريق الواحد.كالثقة بالنفس والعمل بروح الفريق بالإضافة إلى غرس المفاهيم والعادات الايجابيةوصناعة و تعديل السلوك.

محور التدريب العملي

هو التعلم من خلال المشاركة العملية في الأنشطة الهادفة وتعتمد هذه الأنشطة على مهارات أساسية وحياتية لتمكين المشاركين من تطبيقها في حياتهم العملية . تكون هذه الأنشطة داخل قاعات مغلقة أو في أماكن خارج حدود المكاتب والقاعات )في الطبيعة(

منهجيتنا

يتم تطبيق البرامج في فريق التحديات وفقا لحجم المجموعة ، والميزانية ، ومدة الدورة ، والنشاط المطلوب ، والهدف. لضمان و تعزيز مفهوم القيادة وغرسها في نفوس الافراد. ويتم ذلك من خلال تنفيذ مجموعه من المنهجيات التي تعزز المهارات المختلفة المطلوب تحقيقها في البرنامج من خلال تقنيات حل المشاكل وصنع القرار ، واستخدام البحوث للتوصل إلى حلول ممكنة ، ومن ثم الانتقال إلى تنفيذ هذه البرامج مع مجموعه من المنتجات النهائية والخدمات التي تحقق في نهاية المطاف مفهوم القيادة عند المشاركين.

خبرة فريق التحديات

يمتلك فريق التحديات خبرة واسعة فمنذ عام 1995 م حرص الفريق على إعداد برامج التدريب والتطوير لكافة الأعمار على الصعيدين المحلي والدولي، ويضم الفريق عدد من الخبرات العلمية والعملية ويتم إعداد البرامج من قبل قسم مختص لتلبية متطلبات المؤسسات الحكومية و الخاصة مستندين للمرجعية العلمية والخبرة.
حيث نسعى دائماً لتطوير أنفسنا، وعليه فإن خبراتنا متجددة ومتطورة باستمرار.
كما أننا نسعى للمشاركة في المحافل والمؤتمرات الدولية إيماناً منا بأهمية تطوير أداءنا وتحسينه ويتمتع فريق التحديات بمهنية واحترافية عالية في العمل فالدقة في إعداد وتنفيذ البرامج ضمن الإطار الزمني المتفق عليه هو سرّ نجاحنا وعنوانلانجازاتنا داخل وخارج الأردن .